5

هذه هي إذاً مقالتي العاشرة .. الرقم الذي لم أظن أنني أبلغه قريباً ، بسبب عجزي وكسلي و فكرتي بإن لا شيء لدي لأكتبه .. لكن المضحك هو اني اكتشفت أن لدي  الكثير والكثير مما أود أن أفرغه من عقلي لأرى فعلا كيف يُكتب ..

ورغم أني لم أكن ملتزمة تماماً بالنشر ؛ بسبب ضيق وقتي ، إلا أني أشعر فعلاً أن الأوراق المبعثرة في مخي ، أخيراً رُكنت على أرفف ، أستطيع ان أتلمسها حقاً دون أن تخنقني وأنا نائمة ..

أنا سعيدة بالمقالة العاشرة ، وبالخمسة أيام المتبقية على تخرجي ..

الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s