29

لأننا كائنات جُبلت على التعاسة ، وليس حقاً أن ما على هذه الأرض يستحق الحياة ، فنحن ننسحب بسرعة إلى المنطقة الأكثر ظلاماً على الطريق ، وأعتقد أن هذا مُبرر .. إننا لسنا في روتين قاسي ممل سرعان ما تتحطم دائرته آخر الاسبوع ، ولكننا في روتين ممل ننسل منه لننام ساعات أطول من المعتاد كلما أُتيحت لنا الفرصة .

على أي حال .. بالأمس خضت مع صديقتي حوار جميل جدا عن تتبع ( كم من الأشياء بقي لي ) ، عندما تكون حياتي هي حلقات طويلة من الإنتظار لتحقق هدف صخم مثل : ( قبول الجامعة ) ثم الهم من الدرجات ، ثم اكتئاب الإجازة بعد اسبوعين فقط منها ، ثم اكتئاب نهاية الإجازة لأنني لا أريد التفكير في الجامعة ، ثم اكتئاب عدم حصولي على جدول مناسب ، ثم اكتئاب المحاضرات البغيضة ، ثم اكتئاب الإختبارات ، ثم اكتئاب غياباتي التي انتهت وأنا الآن بحاجة للمزيد منها ، ثم اكتئاب الإختبارات النهائية …. وهكذا

مرعب حين تكون قد مضت أربع سنوات من حياتي في روتين أسود مثل هذا ، أعتقد أني حقاً لا أعرف الحياة خارج كل ما سبق ، ورغم ذلك كانت تجربة بائسة لم أتعلم منها على نحو لائق بما يكفي ، رغم أني أشعر بالفخر نتيجة اختياري لقسم سيضمن لي فرص أكبر من غيره

تقول صديقتي : لنتيح لانفسنا تجربة منطقة بيضاء بلا انتاجية ، منطقة نتعلم فيها كيف نصنع حياة ليست مبهجة تماما ولكن مريحة ..

أعتقد أنه تحدي جيد لي ، لذا سيكون أمراً مشوقاً .6D8353AC-129D-453E-BCD5-414891338244

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s